أبرز المعلومات عن طواف الوداع


 

طواف الوداع هو النسك الاخير الذي يقوم الحاج بتأديته لتوديع البيت الحرام، واختلف الفقهاء في تحديد وقت البدء في الطواف، وكذلك أوضحوا وقت الاستحباب، ووقت الانتهاء، ولهذا نوضح إليك حكم الطواف والطواف للمتعجل، وإذا كنت تتساءل هل طواف الوداع له سعي فأن جميع الفقهاء اتفقوا على عدم وجوب السعي بعد الطواف بين الصفا والمروة.

طواف الوداع

إذا كنت تتساءل ماذا يقال في طواف الوداع فإليك الآتي:

  • طواف الوداع هو طواف الحاج حول الكعبة لسبعة أشواط.
  • ويقول الحاج الله أكبر، ويجوز للحاج أن يقول بسم الله، الله اكبر.
  • يبدأ الحاج الطواف بأن يجعل الكعبة على يساره، ويجب أن يبدأ الحاج وينتهي بالحجر الأسود في كل شوط.

طواف الوداع للمتعجل

  • المتعجل في الحج يجب أن يقوم برمي الجمرات خلال أول يومين من أيام التشريق.
  • واليوم الحادي عشر من ذي الحجة يوافق اليوم الأول، والثاني يوافق اليوم الثاني عشر من ذي الحجة.
  • والجدير بالذكر أنه يجب مغادرة منى قبل أن تغرب الشمس للذهاب إلى مكة، ومن ثم يجب السفر إلى بلده.
  • حيث أنه إذا تأخر المتعجل عن هذا الوقت فعليه تأدية الطواف مرة أخرى.
  • وجاء ذلك في قوله تعالى في الآية 203 من سورة البقرة:” فَمَن تَعَجَّلَ فِي يَوْمَيْنِ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ وَمَن تَأَخَّرَ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ۚ لِمَنِ اتَّقَىٰ ۗ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ”.

حكم طواف الوداع

إليك حكم طواف الوداع عند الشافعية كالآتي:

  • أوجب جمهور أهل العلم طواف الوداع، وكفارة طواف الوداع هي الدم لمن تركه وذبح شاه في الحرم على الأقل.
  • ولكن المالكية خالفوا ذلك بالاستدلال على عدم وجوب طواف الوداع على الحائض.
  • بينما رد الجمهور بأن هذا الاستدلال لا يجيز سقوط الطواف عن باقي الفئات لأن ذلك تخصيص لهذه الفئة.

وقت طواف الوداع

أوضح الفقهاء أوقات طواف الوداع كالآتي:

وقت الابتداء

  • وقت بدء طواف الوداع يكون عند الحنابلة والشافعية والمالكية بعد انتهاء الحاج من كافة المناسك بالبيت الحرام.
  • حيث يكون العهد الأخير للحاج، وقلموا بالاستدلال على ذلك بقوله تعالى:” وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ”.
  • ويعد الطواف إحدى الشعائر التي يجب الانتهاء بها.
  • واستدلوا على ذلك من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم:” أُمِرَ النَّاسُ أنْ يَكونَ آخِرُ عَهْدِهِمْ بالبَيْتِ، إلَّا أنَّه خُفِّفَ عَنِ الحَائِضِ”.
  • ولكن وقت البدء في طواف الوداع عند الحنفية يكون في أيام النحر والأيام التي تليها، أي في أي وقت يريده الحاج.
  • واستدلوا على ذلك من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم:” كانَ النَّاسُ ينصرِفونَ في كلِّ وجهٍ فقالَ النَّبيُّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ :لا ينفِرنَّ أحدٌ حتَّى يَكونَ آخرُ عَهْدِهِ الطَّوافَ بالبيتِ”.

وقت الاستحباب

  • أوضح جميع الفقهاء أن الوقت المستحب لإداء طواف الوداع يكون بعد الانتهاء من أعمال ومناسك الحج بالكامل.
  • واستدل الفقهاء على ذلك بمجموعة من الأحاديث منها قول رسول الله صلى الله عليه وسلم:” أُمِرَ النَّاسُ أنْ يَكونَ آخِرُ عَهْدِهِمْ بالبَيْتِ، إلَّا أنَّه خُفِّفَ عَنِ الحَائِضِ”.

وقت الانتهاء

  • اتفق جميع الفقهاء انتهاء طواف الوداع عندما يقوم الحاج بمجاوزة مسافة القصر عن مكة المكرمة.
  • حيث أنه لا يمكنه الرجوع مرة أخرى.

متى يكون طواف الوداع وبماذا يدعو الحاج

يستحب أن يدعو الحاج بهذا الدعاء بعد الانتهاء من تأدية ركعتي الطواف عند الملتزم، ونص الدعاء:” للهم البيت بيتك، والعبد عبدك، وابن عبدك، وابن أمَتِك، حملتني على ما سخرت لي من خلقك، حتى سيرتني في بلادك، وبلغتني بنعمتك حتى أعنتني على قضاء مناسكك، فإن كنت رضيت عنِّي فازدد عنِّي رضا، وإلّا فمُنَّ الآن، قبل أن تنأى عن بيتك داري، فهذا أوان انصرافي إن أذنت لي غير مستبدِّل بك ولا ببيتك ولا راغب عنك، ولا عن بيتك، اللَّهم فاصحبني بالعافية في بدني، والعصمة في ديني وأحسن منقلبي، وارزقني طاعتك ما أبقيتني”.

 


محتوي مدفوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى