مرتضي منصور الزمالك آخره يلعب في الدرجة الرابعة بعد رحيلي


أكد المستشار مرتضى منصور رئيس الزمالك أن النادي يخوض حملة لتدميره في ظل الأزمات التي تعيشها القلعة البيضاء.

وقال مرتضى منصور عبر القناة الرسمية للنادي: “الزمالك يعاني من ضبط جميع الأرصدة البنكية وليس حسابا مصرفيا واحدا كما يقول البعض ، فالنادي في أزمة”.

وأضاف: “لقد دفعت مستحقات لاعبي وموظفي النادي لأنهم عامل أساسي في النادي ، وهذا حقهم مقابل وظيفة ، وهم يعملون في الزمالك وليس مرتضى منصور”.

وتابع: “لكل شخص هدف واحد وهو سقوط مرتضى منصور وتمريره وإذا غادرت الفريق سيشارك في الخطوة الرابعة”.

وأضاف مرتضى: “أتمنى أن تحل الأزمة المالية في زامالكو وأن يتم دفع رواتب موظفي النادي الشهر المقبل دون أزمة”.

وتابع: “رفض الظهور على قناة الزمالك كان بسبب مؤتمر المناخ الذي عقد في مصر ، لذلك قررت تأجيل عرضي على قناة النادي”.

وختم: “من المحتمل أن أكون على قناة الزمالك الخميس المقبل لمواصلة فضح الحقائق حول النادي وفساد ممدوح عباس رئيس الزمالك الأسبق”.

يعيش نادي الزمالك تحت تأثير الأزمة المالية التي أعقبت الحكم بالاستيلاء على أصول النادي لصالح رئيسه السابق ممدوح عباس.


محتوي مدفوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى