رسميًا | لوبيتيجي يودع جماهير إشبيلية بالدموع والنادي يعلن إقالته


[ad_1]

ودع جوليان لوبيتجي جماهير إشبيلية بملعب رامون سانشيز بيزخوان بالدموع، بعد الخسارة برباعية في أمام بوروسيا دورتموند، في الجولة الثالثة من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا.

المدرب الإسباني أعلن في تصريحاته بعد المباراة، أنه تلقى قرار النادي بإقالته، وأنه لم يعد مديرًا فنيًا للنادي الأندلسي.

النادي أعلن عبر موقع الرسمي إقالة المدرب، ووجه له الشكر بعد 3 مواسم وصفوها بالرائعة، شهدت تتويج أسود الأندلس، ببطولة الدوري الأوروبي.

طالع أيضًا.. جوارديولا يرد على أنباء وجود بند في عقد هالاند يتيح له الانتقال لـ ريال مدريد

في الموسم الرابع لم تكن النتائج في صالح لوبيتيجي، الذي أدار الفريق في 170 مباراة من بينهم 121 في الليجا و15 في كأس الملك، و16 في الدوري الأوروبي، و17 ببطولة دوري أبطال أوروبا، ومباراة واحدة في كأس السوبر الأوروبي.

ذلك الرقم جعل لوبيتيجي هو خامس مدرب لديه أكبر عدد من المباريات الرسمية في تاريخ إشبيلية، بعد كاباروس وأوناي إيمري ومانولو كاردو، ورامون إنسياس.

حقق لوبيتيجي 89 فوزًا وتعادل في 45 مباراة، وخسر 36 مباراة، وهو ما يجعله أفضل 3 مدرب حقق انتصارات في تاريخ إشبيلية، خلف كاباروس وإيمري فقط.

أكد النادي أن لوبيتيجي سيظل من بين أساطير التدريب في النادي، وأن قرار إقالته كان قبل مباراة بوروسيا دورتموند، لكنه سمح له بالتواجد في الملعب وفي مقعده ليقول وداعًا للجماهير بشكل علني من داخل رامون سانشيز بيزخوان.

وفي تصريحاته بعد المباراة، والدموع التي انهمرت من عينيه عقب اطلاق صافرة النهاية، قال لوبيتيجي لقناة “بي ان سبورتس” القطرية: “إنها لحظة معقدة للمشاعر، كان تركيزنا على المباراة، وفي النهاية لم ننجح، أنا أحب إشبيلية وممتن لكل من في النادي والجماهير”.



[ad_2]


محتوي مدفوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى